التخطي إلى المحتوى

عقد مجلس الوزراء اليوم جلسته برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، وبحضور الأمين العام للمجلس، الدكتور محمد لطيف، ورؤساء الجامعات.

وفي بداية الجلسة اطمأن الوزير على انتظام سير عملية تقيم طلاب سنوات النقل وفقًا للإجراءات والقواعد التي أقرها المجلس الأعلى للجامعات، واستعدادات الجامعات لإجراء امتحانات الفرق النهائية للكليات بالفصل الدراسي الثاني، على أن تبدأ أعمال امتحانات السنوات النهائية بجميع الجامعات والمعاهد بداية من 1 يوليو 2020، ويترك لمجالس الجامعات اعتماد مواعيد وجداول امتحانات الفصل الدراسي الثاني بالكليات المختلفة بالجامعات وفقًا لظروف كل جامعة.

وأكد وزير التعليم العالي، على ضرورة تطبيق الجامعات لجميع الإجراءات الاحترازية والوقائية، وفقًا للمعايير التي أعلنتها وزارة الصحة، ومنظمة الصحة العالمية، للحرص على صحة وسلامة الطلاب، وأعضاء هيئة التدريس.

ولفت الوزير، أنه لا يضار أي من الطلاب لتأخر موعد تخرجهم، وأنه تم التواصل مع الجهات المعنية لتأجيل موعد الالتحاق بالتجنيد لهذا العام، إلى حين الانتهاء من الامتحانات، وظهور النتائج، وتتولى إدارة التجنيد اتخاذ القرارات اللازمة لذلك.

وأشار أنه يجوز للطالب ألا يؤدي امتحانات هذا الفصل الدراسي نظرًا للظروف الراهنة، وعليه التقدم بطلب لمجالس الكليات قبل بدء موعد إنعقاد الامتحانات، ووفقًا للمواعيد التي تقررها مجالس الكليات سواء تقديم الطلب ورقيًا أو أي وسيلة إلكترونية، على أن يكون الاعتذار عن أداء جميع الامتحانات المقررة للطالب بالفصل الدراسي الثاني، والأعذار الطارئة والمرضية المقبولة يمكن تقديمها في أي وقت آخر، ولا يعتبر غياب الطلاب رسوبًا في تلك الحالات.