التخطي إلى المحتوى

قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، أنه حتى لا يضار أي طالب نتيجة تأخر موعد تخرجهم تم التواصل مع الجهات المعنية، لتأجيل موعد الالتحاق بالتجنيد لهذا العام، إلى حين الانتهاء من الامتحانات وظهور النتائج، وتتولى إدارة التجنيد اتخاذ القرارات اللازمة لذلك.

وفي إطار قرار المجلس الأعلى للجامعات، برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، تبدأ امتحانات السنوات النهائية بكل الجامعات والمعاهد اعتبارًا من 1 يوليو 2020، ويترك المجالس الجامعات اعتماد مواعيد وجداول امتحانات الفصل الدراسي الثاني بالكليات المختلفة بالجامعة وفقًا لظروف كل جامعة على حدة.

ولفت عبد الغفور، أن رؤساء الجامعات سيقومون بتنظيم العمل داخل كل جامعة على حدة، وتحديد الأعداد التي يتطلب وجودها من الموظفيين الإداريين، أثناء أعمال الامتحانات والأعمال التحضيرية، وفقًا للقواعد التي يروها محققة للصالح العام، مع إتخاذ التدابير الاحترازية للتعامل مع فيروس كورونا المستجد.