التخطي إلى المحتوى

أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن هناك آلية لتسليم البحث والمشروع، ويتم الاستعانة بمسؤولي التطوير التكنولوجي في المدارس، لتنفيذ أي عقبات تمنع التواصل بين المعلمين والطلاب إلكترونيًا، والتأكيد على مديري المدارس وموجهي المواد بالتأكيد على المعلمين بالتواصل مع الطلاب.

ولفتت الوزارة، أن مديرو عموم تنمية المواد يقومون بوضع معايير المشروعات البحثية التي من المقرر يقدمها الطلاب للمعلمين إلكترونيًا على منصة التواصل، وذلك للطلاب من الصف الثالث الابتدائي، وحتى الصف الثاني الإعدادي.

وأكدت الوزارة، أن موجهي المواد بكل إدارة تعليمية سيقومون برفع المشروعات البحثية المقدمة من الطلاب على المنصة الإلكترونية، ويقوم الطلاب بتنفيذها ورفعها إلكترونيًا عبر المنصة الإلكترونية، ومن خلال مساعدة مسؤولي التطوير التكنولوجي في المدارس.

من الجدير بالذكر، أن امتحانات الشهادات العامة والدبلومات الفنية سوف يتم إجراؤها في موعدها كما هو معلن بالجداول التي أعلنت عنها وزارة التربية والتعليم داخل اللجان، واتخاذ جميع الاحتياطات والتدابير اللازمة لوقاية الطلاب داخل اللجان، بالتعاون مع أجهزة الدولة المختلفة.