التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة التضامن الاجتماعي، للتأكد من الأنباء التي ترددت على مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض المواقع الإلكترونية، والتي تفيد باستبعاد عملاء بنك ناصر من مبادرة البنك المركزي بتأجيل أقساط قروض العملاء لمدة ستة أشهر، وقد نفت وزارة التضامن الاجتماعي صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة التضامن الاجتماعي، أنه لا صحة لاستبعاد عملاء بنك ناصر من مبادرة البنك المركزي، بتأجيل أقساط قروض العملاء 6 أشهر، وشددت على التزام بنك ناصر بتعليمات البنك المركزي للبنوك بتأجيل تحصيل الاستحقاقات الائتمانية على الأفراد، والمؤسسات لمدة ستة أشهر، والتي تسري على جميع العملاء، سواء المنتظمين أو غير المنتظمين، في إطار الدور الاجتماعي الرائد لبنك ناصر، ولدعم الطبقات الأكثر احتياجًا.

وقالت الوزارة، أن هناك تسهيلات لتأجيل أقساط العملاء لمدة ستة أشهر، بالتزامن مع جهود الدولة لمواجهة فيروس كورونا، وفي إطار حرص الدولة على سلامة وأمن واستقرار القطاع المصرفي والعملاء به، ويتم احتساب العائد على القروض وفقًا للمتعاقد عليه قبل صدور التعليمات، ويتم إحاطة العملاء بالتكلفة الإضافية الناتجة عن زيادة مدة القرض، ويتم احتساب العائد على فترة 6 شهور التي تمت إضافتها دون احتساب غرامات تأخير، وفي حالة رغبة العميل عدم تحمل قيمة التكلفة الإضافية، وعدم الاستفادة من التأجيل.