التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الصحة والسكان، للتأكد من الأنباء التي تم تداولها على المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، والتي تفيد باكتشاف عدد كبير من المصريين المصابين بفيروس كورونا، وقد وصل العدد ل7 حالات.

وأكدت وزارة الصحة والسكان، أنه لا صحة لاكتشاف أي حالات جديدة مصابة بفيروس كورونا في مصر بالوقت الحالي، وأنها خالية تمامًا من الإصابات.

وشددت الوزارة على الشفافية التامة في التعامل مع الحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا، وأنه في حالة الاشتباه بوجود إصابات سيتم الإعلان عن ذلك، وإبلاغ منظمة الصحة العالمية فورًا، لافتة أنه تم اتخاذ مجموعة من التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا، في إطار حرص الدولة على صحة وسلامة المواطنين.

وقالت الوزارة أنه تم رفع درجة الاستعداد القصوى بكافة أقسام الحجر الصحي بمنافذ الدخول الجوية والبرية والبحرية، ويتم مناظرة لجميع الحالات القادمة من المناطق المتأثرة بالمرض، ورفع درجة الاستعداد والجاهزية بالمستشفيات لإحالة الحالات وتزويدها بالإمكانيات والمستلزمات الطبية.

وأشارت الوزارة، إلى أنه يتم مراقبة قطاع الطب الوقائي للوضع الوبائي العالمي لفيروس كورونا، ونشر الأدلة الإرشادية بالمرض، وتعميمها في أماكن تقديم الخدمة الصحية، وتنشيط الترصد الوبائي داخل أماكن تقديم الخدمة الصحية.