التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الصحة والسكان، للتأكد من الأنباء التي يتم تداولها على بعض المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، بشأن التصريح للمعامل والمستشفيات الخاصة بفصل بلازما المتعافين من كورونا، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة الصحة والسكان، من خلال تقرير توضيح الحقائق والشائعات، بأنه لا صحة للتصريح لأي من المعامل أو المستشفيات الخاصة بفصل بلازما المتعافين من كورونا لحقن المصابين بها، وأنه قد تم تخصيص عدد محدد من مراكز الدم على مستوى الجمهورية لسحب بلازما المتعافين من فيروس كورونا ممن ينطبق عليهم الشروط، بعد أن يتم إجراء عمليات الفحص الشامل للبلازما المسحوبة، حتى يتم التأكد من سلامتها.

وأشار أنه تم تخصيص 5 مراكز لنقل الدم على مستوى الجمهورية، لسحب بلازما المتعافين من كورونا، وتشمل المركز القومي لنقل الدم في منطقة العجوزة بالجيزة، بالإضافة إلى بعض المراكز الإقليمية لنقل الدم بمحافظات الإسكندرية، والأقصر، والمنيا، وطنطا، وتعمل هذه المراكز على تطبيق مجموعة من المعايير والشروط اللازمة لعملية تبرع المتعافيين من فيروس كورونا بالبلازما، ومنها وجود دليل مسحة إيجابية للفيروس، ويتم سحب 2 مسحة سلبية كدليل على تعافي المصاب، بالإضافة إلى مرور 14 يومًا على المتعافين من آخر مسحة سلبية، مع عدم ظهور أعراض أخرى للفيروس.

وتناشد الوزارة، وسائل الإعلام، ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، تحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره من أنباء، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد من المعلومات قبل نشرها، حتى لا تؤدي إلى إثارة وبلبلة الرأي العام.