التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع هيئة قناة السويس، للتأكد من الأنباء التي ترددت على بعض المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، بشأن تأثر حركة الملاحة بقناة السويس، نتيجة انتشار فيروس كورونا في الصين، وقد نفت الهيئة صحة تلك الأنباء.

وأكدت هيئة قناة السويس، أنه لا صحة لتأثير فيروس كورونا على حركة الملاحة بقناة السويس، لافتة أن حركة الملاحة بالقناة طبيعية تمامًا، وارتفعت بنسبة 8.5% خلال شهر يناير 2020، لتسجل عبور 1645 سفينة في الاتجاهين، مقارنة ب1516 سفينة خلال الشهر ذاته من العام الماضي.

وقالت الهيئة، أن حجم الحمولات الصافية للسفن المارة بالقناة ارتفع بنسبة 9.8%، لتصل إلى 105.7 مليون طن خلال شهر يناير 2020، في مقابل 96.3 مليون طن خلال الشهر ذاته بالعام الماضي، بفارق 9.4 مليون طن، وانعكست الزيادة في حمولات السفن العابرة إيجابًا على إيرادات قناة السويس، حيث ارتفعت الإيرادات بنسبة 6.1% لتصل إلى 497.1 مليون دولار في شهر يناير 2020، مقابل 468.7 مليون دولار خلال الشهر ذاته من العام الماضي، بفارق 28.4 مليون دولار.

وأهابت الهيئة بكافة وسائل الإعلام، ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي بتحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره من أنباء، وعدم نشر أخبار مغلوطة تؤثر على حركة الملاحة التي تشهد ارتفاعًا مستمرًا خلال الفترة الأخيرة.