التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع منظمة الصحة العالمية في مصر، للتأكد من الأنباء التي تم تداولها على صفحات التواصل الاجتماعي، وبعض المواقع الإلكترونية، والتي تفيد بأن منظمة الصحة العالمية كلفت شخص بمتابعة الإجراءات والأوبئة في مصر، وذلك من خلال شخص يدعي ذلك من خلال رسائل صوتية متداولة على صفحات التواصل الاجتماعي، وقد نفت المنظمة في مصر صحة تلك الأنباء.

وأكدت منظمة الصحة العالمية في مصر، أنه لا صحة لما يتم تداوله من رسائل صوتية، وأنها غير تابعة للمنظمة، وأنه لم يتم تكليف أي شخص بتسجيل رسائل صوتية، أو متابعة كورونا في مصر.

وشدد المركز الإعلامي على المنظمة، أن كافة البيامات الرسمية تصدر عبر المنصات الرسمية لها، سواء من خلال موقعها الإلكتروني الرسمي، أو  من خلال حسابها الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك World Health Organization Egypt، وتويتر twitter.com/whoegypt”، أو من خلال تطبيق الواتس آب على الرقم التالي: (0041798931892).