التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع الهيئة الوطنية للإعلام، للتأكد من الأنباء التي ترددت في بعض المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي بشأن اعتزام الحكومة خصخصة مبنى ماسبيرو بدعوى تطويره، وقد نفت الهيئة صحة تلك الأنباء.

وأكدت الهيئة الوطنية للإعلام، أنه لا نية لخصخصة مبنى ماسبيرو، لافتة أنه أحد أهم المباني التاريخية للدولة، ولا يمكن المساس بها، لافتة إلى تنفيذ خطة تطوير ورفع كفاءته والاستفادة من جميع الكوادر البشرية.

وأشارت الهيئة، أن هناك خطة لتطوير المبنى، والاستفادة من العاملين به، وتحقيق إدارة أفضل الإمكانات البشرية والفنية، وهو ما يساهم في تحسين الأوضاع، وزيادة إيراداته، وتعتمد هذه الخطة على تطوير المحتوى نفسه، وما يقدم به من برامج، ويساهم في عودة مبنى الإذاعة والتليفزيون الوطني بشكل قادر على جذب المشاهد المصري.

وقامت الهيئة بتوقيع بروتوكولات تعاون مع مجموعة إعلام المصريين بهدف تقديم محتوى متطور على شاشات التليفزيون المصري، وتبادل الخبرات الموجودة في التلفزيون المصري، وإعلام المصريين، وتطوير المحتوى الإعلامي، وتحديث الأداء، وتحسين المحتوى المقدم للمشاهدين.

وتناشد الهيئة وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره من أنباء، والتواصل مع الجهات المعنية بالهيئة قبل نشر المعلومات، حتى لا تؤدي إلى إثارة البلبة.