التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، للتأكد من الأنباء التي ترددت على بعض المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، والتي تفيد اعتزام الحكومة صرف السلع التموينية للمواطنين إلكترونيًا، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية، أنه لا صحة لصرف السلع التموينية للمواطنين إلكترونيًا، ولا يوجد تغيير في طريقة صرف المقررات التموينية من المجمعات الاستهلاكية على مستوى المحافظات، لافتة أن عملية صرف السلع مستمرة على مدار الشهر من 7 صباحًا وحتى الساعة 7 مساءً، لتجنب الزحام والتجمعات في ظل انتشار فيروس كورونا.

وأكدت الوزارة، أن السلع التموينية، خاصة السلع الأساسية، تتوافر بكميات كبيرة تكفي احتياجات لعدة شهور مقبلة، بالإضافة إلى توفير كميات كبيرة من السلع الغذائية، ومنتجات اللحوم، والدوجن في منافذ المجمعات الاستهلاكية، بالتزامن مع اقتراب شهر رمضان الكريم، بالإضافة إلى تكثيف الرقابة التموينية على الأسواق، ومحاسبة كل من يتلاعب بالأسعار.

وتناشد الوزارة وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، بتحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره من أنباء، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد من المعلومات قبل نشرها، حتى لا تؤدي إلى إثارة البلبلة بين المواطنين.