التخطي إلى المحتوى

أكد المجلس الإعلامي لمجلس الوزراء، أنه لا صحة لما يتم نشره من إحصائيات على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن أعداد المصابين بفيروس كورونا، وأنها مستندات غير صحيحة، والإحصائيات تصدر يوميًا بشكل رسمي وتفصيلي من قبل وزارة الصحة.

وأكد المركز، أنه لا صحة لتقليص المخصصات المالية التي وفرتها الدولة لمواجهة كورونا، والتي تقدر ب100 مليار جنيه، والتي تم تدبيرها من احتياطات الدولة للتعامل مع الظروف الاستثنائية، ولا صحة لاتخاذ أي قرار حول فتح المساجد لصلوات الجماعة إلى الآن، وأن قرار فتح المساجد مرتبط بزوال انتشار الفيروس، ويتم تحديد ذلك من قبل وزارة الصحة.

وأكد المركز أنه لا صحة لما يتردد من أنباء عن إغلاق الأسواق بالمحافظات، حرصًا من الدولة على توفير احتياجات المواطنين من السلع.

وأكدت الوزارة، أنه لم يتم طرح أي علاج أو لقاحات لفيروس كورونا بالصيدليات، وشددت على ضرورة الإبلاغ عن أي صيدلية تزعم وجود أدوية لعلاج كورونا، أو الوقاية منها، وأنه لا يوجد عجز في أجهزة وحدات الرعاية المركزة، والمستلزمات الطبية بالمستشفيات الحكومية، وأن جميع الأجهزة متوفرة وذات كفاءة عالية.