التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، للتأكد من الأنباء التي يتم تداولها على المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، بشأن ما يتم تداوله عن تراجع الوزارة عن قرار إتمام امتحانات الفصل الدراسي الثاني بالجامعات للفرق النهائية، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أنه لا صحة لتراجع الوزارة عن إقرار إتمام امتحانات الفصل الدراسي الثاني بالجامعات للفرق النهائية، وأن امتحانات الفصل الدراسي الثاني لطلاب السنوات النهائية بالجامعات سوف تنعقد في موعدها المقرر يوم 1 يوليو المقبل، وفقًا لقرار المجلس الأعلى للجامعات، وشددت على اجتياز طلاب السنوات النهائية هذه الامتحانات، حيث تعتبر شرطًا أساسيًا للتخرج، في إطار حرص الدولة على طلاب الجامعات.

وأكدت الوزارة، أن الجامعات ستقوم بوضع الجداول والضوابط اللازمة، مع مراعاة منح الطلاب فترة زمنية ملائمة قبل إجراء الاختبارات النهائية، وسيتم تذليل العقبات التي تواجه الطلاب بالتنسيق مع الجهات المعنية بالوزارة.

وتطبق الجامعات جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية وفقًا للمعايير التي أعلنت عنها منظمة الصحة العالمية، ووزارة الصحة، في إطار الحرص على صحة وسلامة الطلاب، بالإضافة إلى تحديد سعة قاعات الامتحان، ووفقًا للاشتراطات والتعليمات الصحية التي أعلنتها وزارة الصحة، والالتزام بالتباعد الاجتماعي.

وناشد المركز، وسائل الإعلام المختلفة، ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، للتأكد من المعلومات التي تتردد، وتحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره، والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة، حتى لا تؤدي إلى إثارة البلبلة بين طلاب الجامعات.