التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، للتأكد من الأنباء التي ترددت على وسائل الإعلام، وصفحات التواصل الاجتماعي، بشأن توقف الحكومة عن شراء محصول القمح من المزارعين، لعدم توافر المخصصات المالية، وقد نفت الوزارة صحة تلك الأنباء.

وأكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية، أنه لا صحة لتوقف شراء محصول القمح من المزارعين لعدم توافر المخصصات المالية، وأن جميع المستحقات المالية متوفرة للمزارعين، وسوف يتم صرفها بعد توريد محصول القمح، وأكدت على جاهزية صوامع القمح التابعة للوزارة لاستقبال محصول الموسم الذي سوف يبدأ في منتصف شهر إبريل الجاري وحتى منتصف شهر يوليو 2020.

ولفتت الوزارة، أنه سوف يتم تحديد أسعار شراء القمح المحلي هذا الموسم بالتنسيق مع وزارة التموين والتجارة الداخلية والزارعة واستصلاح الأراضي.

وتناشد الوزارة وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي بتحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره من أخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد من المعلومات قبل نشرها حتى لا تثير البلبلة.