التخطي إلى المحتوى

أكدت منظمة الصحة العالمية، أنها بانتظار الصين للتحقيق في مصدر التفشي الجديد لفيروس كورونا المستجد في البلاد، والذي ضرب العاصمة بكين.

وأكدت ممثلة المنظمة في روسيا، ميليتا فوينوفيتش، أنه يتم الآن رصد تفشيًا جديدًا في الصين، وأن هناك تعاون وثيق بين السلطات الصينية ومنظمة الصحة العالمية، ويجرى الانتظار في نتائج التحقيق.

ولفتت فوينوفيتش، أن المصدر المبدئي لانتشار فيروس كورونا يمكن أن يمثله شخص مصاب، وأنه يتم انتظار نتائج العلماء الصينيين المشاركين المعطيات حول منشأ الفيروس.

ولفتت أنه يجب تحديد إذا ما تم نقل الفيروس إلى البلاد من الخارج، أو إذا جاء نتيجة وجوده بين أفراد المجتمع، وشددت على أن نتائج التحقيق ستتم مشاركتها على الفور بعد الحصول عليها مع كافة دول العالم من خلال النظام العالمي للقواعد الطبية الصحية التي تعمل على مدار ال24 ساعة يوميًا.