التخطي إلى المحتوى

كان باحثون بريطانيون قد أشاروا أن النيكوتين له قدرة فعالة على مكافحة انتشار فيروس كورونا، واقترح أطباء في ويلز أن لاصقات النيكوتين يجب اعتبارها كعلاج محتمل للفيروس.

وأشار أطباء في مستشفى رويال غلامورغان بويلز، أن الدراسات التي أجريت على مرضى فيروس كورونا في الصين وأمريكا وإيطاليا وبعض الدول الأخرى، أظهرت أن هناك انتشار منخفض للمرض بين المدخنين، ولكن أشار العلماء أنه لا يوجد دلائل قوية على تلك النظرية.

وكانت دراسة فرنسية قد أشارت أن النيكوتين يمكن اقتراحه كعامل وقائي محتمل ضد فيروس كورونا، ولكن حذرت الدراسة أيضًا من أنه مخدر مسؤول عن الإدمان على التدخين.

وقال استشاري جراحات الإصابات، جوناثان ديفيس، أن النيكوتين قد يكون علاجًا صالحًا للوقاية من الفيروس، ولكنه يحتاج إلى إجراء مزيد من التجارب، لافتًا أن لاصقات النيكوتين إذا ثبت فعاليته رغم من آثاره الجانبية، ورخيص الثمن، إلا أنه يمكنه تقديم بديلًا للعلاج.

وأكدت منظمة الصحة العالمية، أنها تراجع الأبحاث والدراسات المتعلقة بالتدخين والنيكوتين.