التخطي إلى المحتوى

قال ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر، الدكتور جون جبور، أنه لا توجد بيانات تشير بأن فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد 19 يتغير بشكل كبير، سواء في شدة مرضه أو في طريقة انتقاله.

وأضاف جبور، من خلال تصريحات له، أن منظمة الصحة العالمية توصلت مع شبكة العلماء التابعة لها إلى تتبع التسلسل الجيني لفيروس كورونا المستجد في البلدان بجميع أنحاء العالم، لرصد الطفرات الجينية.

وكانت نائب رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا بوزارة الصحة، الدكتورة جيهان العسال، قد كشف عن وجود سلالتين من فيروس كورونا المستجد في مصر، وتم تحديدهما من خلال الاختبارات التي تجرى للمرضى، ليتم التأكد من إصابتهم بالعدوى.

وأشار ممثل منظمة الصحة العالمية، أن العلماء لاحظوا حدوث تغيرات طبيعية متوقعة لفيروس كورونا المستجد، لافتًا أنها لا تجعل الفيروس أكثر قابلية للانتقال أو أكثر شدة، وأن الفيروس حاليًا يعتبر مستقرًا نسبيًا، ولكن مع مرور الوقت قد يحدث له تغيرات، ومن الممكن أن تتمحور خصائص الفيروس.