التخطي إلى المحتوى

قال مدير الطوارئ الصحية الإقليمية بمنظمة الصحة العالمية، الدكتور ريتشارد برينان، أن اكتشاف علاج فيروس كورونا المستجد يستغرق من 12 إلى 18  شهرًا، وفقًا لأحدث تطورات فيروس كورونا المستجد.

وأضاف برينان، أنه قد أجريت الكثير من التجارب، بالإضافة إلى الإعلان عن بعض العلاجات التي تساعد في العلاج، ولكنها لم تثبت كفاءتها بشكل تام، ولكن هناك كثير من التقدم بشأن إنتاج لقاح فعال لكورونا المستجد.

وأضاف مدير الطوارئ الصحية الإقليمي، أنه تم الإعلان عن بعض العلاجات التي يمكن أن تساعد في العلاج، ولكن لم تثبت فعاليتها وتحتاج إلى أسابيع وشهور، لافتًا أن فيروس كورونا يأتي من الحيوانات البرية، وليس من مواد بيولوجية، ولم يتم تصنيعه في أي مختبر، وأن المنظمة تسعى إلى وقف تلك الشائعات.