التخطي إلى المحتوى

كشفت الإدارة العامة لبرامج التغذية، التابعة لقطاع وزارة الصحة والسكان، عن طرق غذائية تساعد الجهاز المناعي في محاربة عدوى فيروس كورونا المستجد، وتناول أغذية صحية تساعد على زيادة مناعة الجسم، والتي تعد الدفاع الأول لمواجهة الفيروس.

وأكدت الوزارة، أنه يجب الاهتمام بتناول الاحتياجات الغذائية من المغذيات الدقيقة، خاصة فيتامين أ، وفيتامين ج، وفيتامين ج، وفيتامين د، وفيتامين هـ، وعنصر الزنك، والحديد، والسيلينيوم، كما أشارت الوزارة أنه يمكن تحسين وظيفة المناعة، من خلال استعادة المغذيات الدقيقة الناقصة إلى المستويات الموصى بها، وبالتالي يكون هناك زيادة مقاومة للجسم للتعافي بشكل أسرع.

وأضافت الوزارة، أن فيتامين أ يحافظ على التركيب البنائي لخلايا الجلد والجهاز التنفسي والأمعاء، ويساعد الجسم في تكوين أجسام مضادة، ويوجد في الأسماك الزيتية مثل التونة، وكبد الدجاج، والتونة، والجزر، والأبقار، وصفار البيض، والقرع العسلي.

وأضافت الوزارة، أن فيتامين ج، وهـ من الفيتامينات يساعدان الجسم في محاربة العدوى، ويعملان على إزالة الشوارد الحرة، وتحفيز الخلايا البيضاء، وتوجد تلك الفيتامينات في البرتقال، والجوافة، والليمون، والكيوي، والبروكلي، والطماطم، والفلفل، والخضروات الورقية، والمكسرات.

وأضافت الوزارة، أن فيتامين د تحتاجه خلايا المناعة، لتدمير مسببات الأمراض التي تسبب العدوى، ويحتاج الأشخاص الذين لديهم نقص في هذا الفيتامين إلى مكملات غذائية، ونصحت الوزارة بضرورة التعرض للشمس، لحصول الجسم على فيتامين د، كما أنه يوجد في بعض المصادر الغذائية مثل السمك والبيض.

وأوضحت الوزارة، أن فيتامين ب يساهم في استجابة الجسم الأولى، بمجرد التعرف على العامل الممرض، ويوجد في الأوراق الداكنة، والمكسرات، والفواكه، والأسماك، واللحوم، والدواجن، وحمض الفوليك.