التخطي إلى المحتوى

أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه يجب على أولياء الأمور عدم الانسياق خلف ما يروجه البعض عن البحث المقرر أن يقوم طلاب النقل من الصف الثالث الابتدائي حتى الصف الثاني الإعدادي بعمله، والتأكد من أن كل ما يتم تداوله عن البحث حقيقي.

وأكدت مصادر مسئولة بالوزارة، أن هناك خطة وطريقة للبحث، وأن الوزارة تحرص على وضع معايير البحث حتى لا يستطيع أحد تقليده من مدرسي الدروس الخصوصي، من خلال جعل موضوع البحث غير موحدًا.

وقررت الوزارة أن يقوم مديري عموم تنمية المواد الدراسية بوضع معايير المشروعات البحثية المقرر تقديمها من الطلاب للمعلمين إلكترونيًا من خلال منصة التواصل، وذلك للطلاب من مرحلة الصف الثالث الابتدائي وحتى الصف الثاني الإعدادي، وقيام موجهي المواد بكل إدارة تعليمية برفع المشروعات البحثية المقدمة من الطلاب على المنصة الإلكترونية، ويقوم الطلاب بتنفيذها ورفعها إلكترونيًا على المنصة الإلكترونية، ويساعدهم على ذلك مسئول التطوير التكنولوجي في كل مدرسة.

أما عن المواد خارج المجموع والمستوى الرفيع والمواد العملية فيتم الاكتفاء بتقييم الطلاب خلال الفترة التي قضوها بالفصل الدراسي الثاني في المدرسة، ويتم تقديم المشروع البحثي خلال الوقت المحدد، وقبل أن يبدأ الطلاب في الذهاب للمدرسة بأسبوعين من بداية العام الدراسي الجديد، ويعتبر تقديم البحث شرط أساسي لالتحاق الطالب بالصف الأعلى.

وقد تضمنت تعليمات الوزارة تقييم الطلاب لمرحلة رياض الأطفال، والصف الأول والثاني الابتدائي كالمعتاد من قبل معلم الفصل، أما طلاب الصف الأول والثاني الثانوي سوف يتم إجراء الامتحانات الإلكترونية لهم وفقًا للجداول التي سيتم الإعلان عنها خارج المدرسة.