التخطي إلى المحتوى

توقع الخبير الاقتصادي “جوزريف لوبتن” لدى “جيه بي مورجان تشيس”، نمو الاقتصاد الصيني بنسبة 15% في الربع الثاني من عام 2020 على أساس فصلي، حيث يقدر على التعافي من التداعيات الناتجة عن فيروس كورونا.

وقال لوبتن من خلال تصريحات لشبكة “سي إن بي سي” أنه من المتوقع نمو الاقتصاد بعد تراجعه في الربع الأول ويتوقع انخفاض الناتج المحلي الإجمالي للدولة صاحبة ثاني أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 4% خلال أول 3 أشهر من العام الجاري.

ويتوقع خبير مصرفي أمريكي، أن يتدخل بنك الشعب الصيني بزيادة الحوافز المالية، وهو ما قد يساعد الصين على التعافي.

ومن جانب آخر، خفض صندوق النقد الدولي تقديراته لنمو الاقتصاد الصيني إلى 5.6% في العام الجاري، مقابلة توقعاته السابقة عند 6%.

وقد تزايدت المخاوف خلال الفترة الأخيرة من سرعة انتشار فيروس كورونا خارج الصين، وهو ما تسبب في موجة بيعية للأسهم العالمية، مع توقعات بتأثير الفيروس على الاقتصاد العالمي.