التخطي إلى المحتوى

قال الخبير الاقتصادي، عاصم منصور، أن أسعار الذهب العالمية والمحلية قد ارتفعت لأعلى مستوياتها منذ يناير 2013، وبلغت سعر الأونصة الواحدة 1690 دولار بارتفاع نسبته 10% بداية من العام وسجل عيار الذهب 725 للجرام، وبذلك يصبح الذهب من أفضل الاستثمارات خلال العام الجاري.

وأضاف الخبير، من خلال تصريحات له، أنه على الرغم من تراجع الدولار في السوق المحلي، إلا أن هناك مخاوف لانتشار تفشي فيروس كورونا، خاصة بعد ظهور حالات في بعض الدول الجديدة، وهو ما عزز من الطلب على الملاذات الآمنة عالميًا خاصة الذهب.

وأعربت منظمة الصحة العالمية عن قلقها من تزايد حالات الإصابة بالفيروس عالميًا، وبالتالي التأثير على الاقتصاد العالمي، ويعتبر الذهب مخزن حقيقي للقيمة في حالة إذا شهدت الأسواق العالمية تراجعات حادة في الاقتصاد.

وأضاف الخبير، أن توجه البنوك المركزية العالمية هو تسهيل السياسة النقدية وضخ السيولة، خاصة وأن الفيدرالي الأمريكي خفض الفائدة العام الماضي 3 مرات، وهو ما ساعد على ارتفاع الذهب.