التخطي إلى المحتوى

أكد نائب رئيس شركة مباشر كابيتال، إيهاب رشاد، أن تراجع أسعار برنت اليوم، والذي سجل 21.5 دولار للبرميل ينعكس إيجابيًا على مصلحة الاقتصاد المصري، ويستفيد من تلك التراجعات الحكومة، حيث قامت بتسعير سعر البرميل بالموازنة العامة للدولة عند مستويات 61 دولار للبرميل، وقد سجلت عقود خام تكساس لشهر يونيو 18 دولار للبرميل.

وقال رشاد، من خلال تصريحات له، أن هناك فرق في السعر المسجل بالموازنة والسعر المتداول الذي يتم الاستيراد به حاليًا، حيث أنه من المتوقع أن تقوم الحكومة المصرية بتوجيهه لمواجهة أزمة فيروس كورونا، وعلى الرغم من تلك التراجعات إلا أن الحكومة لم تقم بتخفيض أسعار المحروقات محليًا.

وقد سجلت عقود خام تكساس أدنى مستويات له يوم أمس الاثنين لشهر مايو، وذلك بسعر 37 دولار، وذلك في سابقة الأولى من نوعها، وذلك له تداعيات سلبية على أسواق المال العالمية.