التخطي إلى المحتوى

تقدم إحدى الشركات الإماراتية بدولة الإمارات خدمة “البنزين دليفري”، وتقوم الشركة حاليًا بدراسة السوق المصري لتقديم تلك الخدمة، لنقل التجربة المطبقة في الإمارات إلى مصر، ليحصل العملاء على المنتجات البترولية من خلال تطبيق إلكتروني ومد سياراتهم بالمنتجات البترولية في أماكنهم.

وأكد مصدر مسئول بقطاع البترول، أن تطبيق تموين السيارات أمام المنازل سوف يساهم في حل مشاكل تموين السيارات، خاصة لسكان التجمعات السكنية الجديدة.

وأضاف المصدر، من خلال تصريحات له، أن التطبيق سيتم تفعيله لأول مرة في مصر بعد الإمارات، ولكنه لم يدخل حيز التنفيذ حتى الآن، لافتًا أنه في حال تطبيقه سيتم استخدام المرحلة الأولى منه في مدن الشيخ زايد والتجمع الخامس، وتعمل الشركة الإماراتية بدراسة السوق المصري، وعمل مسح شامل على احتياجات المواطنين من الوقود في تلك المناطق.

وأكد المصدر، أن المناطق والمدن الجديدة يحتاج سكانها لمثل هذه التجربة، لطول المسافة بين منطقة السكن ومحطة الوقود، بالإضافة إلى أن العميل قد يجد المحطة مغلقة مما يستدعي انتظاره لفترة قد تصل لنصف ساعة أو أكثر.

ويتوقع المصدر أن يلقى التطبيق نجاحًا واسعًا خاصة بين سكان المناطق البعيدة في مرحلته الأولى، خاصة وأن التطبيق يتضمن مزايا عديدة، منها الاتفاق على الوقت المناسب لتموين السيارة، وإتاحة التموين بعدد كبير من اللترات ومرات غير محدودة طوال الشهر.

ولفت المصدر أن التكلفة ستزيد قليلًا عن التموين المباشر من محطة الوقود، ولكنها خدمة ممتازة بتكلفة بسيطة لا تحسب.

ومن جانب آخر، أكد مصدر آخر أنه من المحتمل ألا يلقى التطبيق نجاحًا في مصر، نظرًا لصعوبة تقبل الشعب مثل تلك الخدمات، وتخوفًا من تكلفة إضافية، لافتًا أن هذا التطبيق مناسب لمجتمعات أخرى، لافتًا أن إحدى شركات خدمة تنظيف السيارات قد قدمت خدمات مماثلة سابقًا مثل تغيير الزيت، وخدمات خفيفة أخرى ولكنها لم تلقى نجاحًا كافيًا.