التخطي إلى المحتوى

حسم وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتور طارق شوقي، مصير المشروعات البحثية لطلاب النقل والامتحانات لطلاب الصف الأول والثاني الثانوي العام والثانوية العامة، وأكد أن الوزارة تتخذ إجراءات لتقييم الطلاب في ظل الظروف الاستثنائية الخاصة بجائحة كورونا، لافتًا أن أمواج الشائعات والأكاذيب تزداد في ذلك الوقت حول إلغاء وتبديل وتغيير إجراءات التعليم، لافتًا أن الكتائب الإلكترونية تشتمل على جميع أنواع الكذب والتضليل التي تهدف إلى بلبلة الأبناء وأولياء الأمور.

وأكد الوزير، أنه لم يتم إلغاء مشاريع الأبحاث لطلاب النقل، من الصف الثالث الابتدائي حتى الصف الثالث الإعدادي، والطلاب ملتزمين بتقديم تلك المشاريعه وفقًا لما أعلنته الوزارة، وأن الطلاب متلزمين بتسليم البحث ورقيًا أو رقميًا قبل 15 مايو المقبل.

وأضافت الوزارة، أن الامتحان الورقي سيكون بديلًا قانونيًا يطبق في الظروف الاستثنائية لمن امتنع عن تقديم مشروع البحث حتى 15 مايو المقبل.