التخطي إلى المحتوى

نفى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتور طارق شوقي، ما يتردد من أنباء حول وجود شركات تجارية ستقوم بتصحيح مشروعات الأبحاث لطلاب النقل والشهادة الإعدادية، لافتًا أنه لا يوجد أي تطبيقات لتصحيح الأبحاث.

وأكد الوزير، أن ما يتم تداوله بشأن وجود تطبيق خاص بتصحيح الأبحاث ما هو إلا دعاية لشركات تجارية تتلاعب بكم، لافتًا أنه لا داع للقلق، وأن الموعد النهائي لا يزال يوم 16 مايو الجاري.

وكان وزير التربية والتعليم والتعليم الفني قد أعلن عن جدول المشروعات البحثية لطلاب سنوات النقل، والذي يعتبر شرطًا أساسيُا لانتقال الطلاب إلى السنة التعليمية التالية.

وأكد وزير التربية والتعليم، أن المشروعات البحثية تهدف إلى تعليم الطلاب مهارات جديدة مثل العمل الجماعي بين الطلاب، والاعتماد على الذات، والتحليل، والبحث، وربط المشروعات، وصياغة الأفكار، والكثير من المهارات الضرورية، لافتًا أن المشروعات البحثية تغيير جذري في عملية التقييم.