التخطي إلى المحتوى

قال وزير الشباب والرياضة، الدكتور أشرف صبحي، أنه طبقًا لوزارة الصحة المصرية، فإن بوابات التعقيم في الدخول ليست مجزية، ولكن الإجراءات الاحترازية تعتمد على الكواشف الحرارية قبل دخول الأعضاء للأندية، وقد تم إرسال دليل استرشادي لجميع الأندية ومراكز الشباب، لافتًا أن الحالة الاقتصادية للأندية أصبحت أفضل بعد فتح باب الاشتراكات.

وأضاف صبحي، أن هناك شباب متطوعين للتوعية، والتوجيه بضرورة تطبيق الإجراءات الاحترازية، لافتًا أنه سيتم إطلاق مبادرات للشباب، لمساعدة المتطوعين في المساعدة والتوجيه خاصة لكبار السن.

وأشار أن الصالات الرياضية، والأندية الصحية، لابد أن ينفتح مجالها، لأنه مجال رياضي واقتصادي كبير، وله تأثير كبير، لأن مساحات صالات الجيم ليست واحدة، مشيرًا أنه سيتم السماح لفتح صالات الجيم يوم 1 يوليو وحتى 15 يوليو كفترة للتجهيز، والاتصال بالأعضاء، ولعمليات التعقيم، والتباعد بين الأعضاء وبعضهم، ليتم السماح لهم بالبدء رسميًا يوم 15 يوليو المقبل.