التخطي إلى المحتوى

أفاد البرلماني ياسر عمر أن جميع قطاعات الدولة سواء الحكومية أو الخاصة تشهد حالة كبيرة من الركود، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد على مستوى كافة دول العالم.

وأوضح “عمر” أن الدولة تحاول جاهدة تعويض المواطنين البسطاء والقطاع الخاص من أجل تجاوز هذه الأزمة، مضيفًا أن الرئيس السيسي خصص 100 مليار جنيه من أجل مواجهة الفيروس، حيث يخصص جزء منها للقطاع الصحي، والجزء الآخر يتم صرفه للعمالة المؤقتة أو العاملين باليومية.

كما أكد البرلماني خلال مكالمة هاتفية ببرنامج “حوار واستثمار” أن الرئيس السيسي ينظر إلى المواطن البسيط ويحاول تعويضه، مستطردًا: “الحمد لله إننا بيحكمنا راجل زي السيسي، همه الأساسي أي مواطن تأثر في الموضوع يتم تعويضه”.