التخطي إلى المحتوى

عرض الإعلامي تامر شلتوت، أمس الأحد الموافق 1 من مارس 2020م الجاري، لقاء مع أحد الشباب المصري، الذي يدعى عمر عبد القادر، الذي يبلغ من العمر 26 عامًا، والذي تعرض إلى هجوم من سمك القرش ونتج عن ذلك فقدان ساقه.

حيث أوضح اللقاء أن هذا الشاب ذهب مع مجموعة من أصدقائه إلى العين السخنة، وتعرض إلى هجوم من سمكة قرش وفقد ساقه بسبب هذه الحادثة، إلا أنه قرر بعدها أن يغير حياته، وبالفعل أصبح بطل في عدد من الألعاب الفردية، ويعمل حاليًا كمدرب لذوي الإعاقة.

أبدى شلتوت خلال برنامجه “تقدر” المذاع على قناة “النهار” إعجابه بإصرار وإرادة هذا الشاب المصري، الذي لم يستسلم للظروف، وقرر أن يغير مسار حياته ولم تكن الإعاقة عائق له في سبيل تحقيق أحلامه.