التخطي إلى المحتوى

تطالب شركات السياحة في مصر، الدكتور خالد العناني وزير السياحة، بالعدول عن قراره الأخير بشأن وقف منح شركات السياحة ترخيص من أجل فتح فروع جديدة لها، خاصة أن مصر تحتاج إلى ذلك في هذه الآونة.

وأفاد سامة يوسف، المحاسب القانوني لمجموعة من الشركات السياحية في مصر، أن تلك الشركات التي يعمل لديها قامت بالتقدم إلى الوزارة من أجل استخراج ترخيص بإنشاء فروع جديدة، وكان ذلك قبل قرار الوزير بمنع التراخيص.

كما أوضح أنه تم بالفعل سداد رسوم التراخيص للفروع الجديدة، بالإضافة إلى شراء مقرات الفروع وتجهيزها بالكامل، فضلاً عن استقبال لجنة المعاينة التابعة لوزارة السياحة، وبعد منح الشركات التصريح بالعمل بشكل مبدئي، صدر قرار الوزير بالمنع.

وبناءً على ذلك اقترح المحاسب القانوني أن تمنح الوزارة ترخيص لشركات السياحة بفتح فروع جديدة مقابل رسوم قدرها مليون جنيه، موضحًا أن هذه المبالغ يمكن أن تساعد في دعم السياحة والدعاية الخارجية لها، بالإضافة إلى إيجاد فرص عمل جديدة للشباب.