التخطي إلى المحتوى

ذكرت مصادر موثوقة أن أثرياء العالم تكبدوا أمس الاثنين الموافق 24 من فبراير 2020م الجاري خسائر مالية تقدر بحوالي 139 مليار دولار، وذلك بسبب انخفاض أسهم البورصة العالمية تخوفًا من انتشار فيروس الكورونا وتأثيره السلبي على الحالة الاقتصادية العالمية.

وأشارت المصادر أن هذه الخسائر هي الأكبر على الإطلاق منذ عام 2016م، وأوضحت أن كلاً من مؤسس شركة أمازون، ومؤسس مجموعة لويس فيتون تكبدوا خسائر قدرها 4.8 مليار دولار.

بينما تكبد صاحب مجموعة شركات زارا للملابس خسائر تقدر بحوالي 4 مليار دولار، أما مارك زوكربيرغ تكبد خسائر بلغت 3.4 مليار دولار، وذلك بسبب المخاوف التي تراود العالم بأكمله من تفشي فيروس الكورونا، الذي يؤثر على الاقتصاد الصيني والعالمي بوجه عام.